هل يوجد طرق علاج العقم عند الرجال؟

علاج للعقم عند الرجال
  • سبتمبر 10, 2023
  • Comment: 0

نحو 13 من كل 100 من الأزواج لا يمكنهم الحمل رغم ممارسة الجنس دون وقاية لأكثر من عام، وذلك نتيجة العديد من أسباب التي تسبب العقم عند الرجال والنساء، ويعد أكثر من ثلث حالات العقم بسبب مشكلة لدى الرجل، غالبًا بسبب مشكلات في إنتاج الحيوانات المنوية أو في توصيلها.

وتعد مشكلة العقم شائعة لدى الرجال وتتسبب هذه المشكلة في إحباط شديد ويأس لدى الزوجين، ولعل أبرز مساوئ هذه المشكلة هي الحالة النفسية السلبية التي يعيشانها الزوجين حتى يصبح تركيز حياتهم الكلي هو الرزق بمولود، ما يورثهم شعورًا بالاكتئاب والحزن والإحساس بالإخفاق والتساؤل، لذا سنتطرق في مقالتنا هذه للإجابة على سؤال هل يوجد طرق علاج العقم عند الرجال؟

ما هو العقم لدى الرجال؟

علاج للعقم عند الرجال

يعرف العقم عند الرجال بأنه أي مشكلة صحية تصيب الرجل وتقلل من فرص حمل شريكته، وقد يساهم في وجود هذه المشكلة العديد من الأسباب مثل قلة إنتاج الحيوانات المنوية أو تشوهها أو انسداد يمنع توصيلها، كذلك قد تساهم الأمراض والإصابات والمشكلات الصحية المزمنة ونمط الحياة وعوامل أخرى في التسبب بعقم الذكور.

يعد الحمل عامة عملية معقدة يحوطها العديد من العقبات، إذ تبلغ نسبة النجاح لحدوث حمل في كل شهر هي 20%، وذلك في حالة ممارسة العلاقة الحميمية خلال أيام التبويض ولا يوجد مشكلات في الخصوبة لدى الزوج والزوجة، أي أن نسبة الحمل عن أي امرأة متزوجة هي 94% في العام الأول من الحمل بشرط سلامة الحيوانات المنوية لدى الزوج، لكن ماذا إن كان يعاني الرجل من مشكلات تتعلق بالخصوبة؟ هل يوجد طرق علاج العقم عند الرجال؟ لا يعني وجود مشكلات أنه لن تكون هناك فرص للحمل والإنجاب من شريك الحياة، إذ يوجد العديد من الإجراءات التي يمكن أن تزيد من نسب حدوث الحمل.

ما هي أعراض العقم لدى الذكور؟

تعد أبرز علامات العقم عند الرجال هي عدم القدرة على إنجاب طفل، وقد لا تكون هناك علامات أو أعراض أخرى واضحة لدى الرجل ولكن في بعض الحالات يمكن أن تتسبب مشكلة أساسية مثل الاضطراب الوراثي أو عدم التوازن الهرموني أو الأوردة المتوسعة حول الخصية أو الانسداد الذي يمنع مرور الحيوانات المنوية علامات أخرى بارزة، و تشمل علامات العقم عند الرجال ما يلي:

  • مشكلات في الوظيفة الجنسية: مثل صعوبة القذف أو قذف كميات صغيرة، أو انخفاض الرغبة الجنسية، أو صعوبة الحفاظ على الانتصاب والمعاناة من ضعف الانتصاب.
  • ألم أو تورم في منطقة الخصية.
  • التهابات متكررة بالجهاز التنفسي.
  • عدم القدرة على الشم.
  • نمو غير طبيعي للثدي، وهو ما يعرف بالتثدي لدى الرجال.
  • قلة شعر الوجه أو الجسم أو غيرها من علامات الشذوذ الكروموسومي أو الهرموني.
  • انخفاض عدد الحيوانات المنوية عن المعدل الطبيعي (أقل من 15 مليون حيوان منوي لكل مليلتر من السائل المنوي أو إجمالي عدد الحيوانات المنوية أقل من 39 مليون لكل قذف).

متى يجب استشارة طبيب عند المعاناة من عدم الإنجاب؟

قبل الإجابة على سؤال هل يوجد طرق علاج العقم عند الرجال؟ فلا بد معرفة أولًا متى يجب استشارة الطبيب إذا كان هناك اعتقاد بوجود مشكلة في الحمل، لذا فبإمكان الزوجين مقابلة الطبيب إذا كانا غير قادر على إنجاب طفل بعد عام من الجماع المنتظم دون استخدام وسيلة تمنع الحمل، أو مقابلة الطبيب قبل ذلك إذا كان لدى الزوج أيًا مما يلي:

  • مشكلات في الانتصاب أو القذف وانخفاض الدافع الجنسي.
  • الشعور بألم وعدم راحة وتورم في منطقة الخصية.
  • تاريخ من المشكلات الصحية بالخصية أو البروستاتا.
  • وجود جراحة سابقة في الفخذ أو الخصية أو القضيب أو كيس الصفن.
  • إن كان سن الزوجة يزيد عن 35 عامًا.

أصعب حالات العقم عند الرجال

تعتبر بعض حالات العقم عند الرجال أكثر تعقيدًا وصعوبة من غيرها، ومن أصعب هذه الحالات:

ضعف الإنتاج المنوي: عندما يكون هناك انخفاض كبير في عدد الحيوانات المنوية المنتجة، وقد يكون هذا ناتجًا عن أسباب متعددة مثل التعرض للعوامل البيئية الضارة أو العوامل الوراثية.

انسداد القنوات المنوية: عندما يكون هناك انسداد في القنوات التي تحمل الحيوانات المنوية من الخصية إلى الخارج، فإن ذلك يمنع وصول الحيوانات المنوية إلى السائل المنوي.

تشوهات خلقية في الجهاز التناسلي: في بعض الحالات، يمكن أن تكون هناك تشوهات خلقية في الأعضاء التناسلية مثل الخصيتين أو القنوات المنوية، مما يؤدي إلى صعوبة في إنتاج الحيوانات المنوية.

الضعف الهرموني: انخفاض مستويات الهرمونات الذكرية قد يؤدي إلى ضعف في الخصوبة عند الرجال، حيث يمكن أن تكون هذه الهرمونات ضرورية لإنتاج الحيوانات المنوية بشكل صحيح.

مشاكل صحية مزمنة: وجود مشاكل صحية مزمنة مثل السكري وارتفاع ضغط الدم قد يؤثر سلبًا على الخصوبة عند الرجال.

هذه بعض الحالات الصعبة التي قد يواجهها الرجال فيما يتعلق بالعقم، وقد تتطلب تشخيصًا دقيقًا وخطة علاج مخصصة بناءً على الحالة الفردية.

ما هي أسباب العقم لدى الرجال؟

مثلما ذكرنا فإن الحمل يعد عملية معقدة، فلحدوث حمل يجب أولًا أن يحدث ما يلي لدى الرجل:

  • يجب أن ينتج الرجل حيوانات منوية صحية ويتضمن هذا نمو سليم وتكوين الأعضاء التناسلية الذكرية خلال فترة البلوغ، بعدها يجب أن تعمل إحدى الخصيتين على الأقل وأن ينتج الجسم هرمون التستوستيرون وبعض الهرمونات الأخرى لتحفيز إنتاج الحيوانات المنوية والحفاظ عليها.
  • بعد تكون الحيوانات المنوية في الخصيتين تنقلها الأنابيب حتى تختلط مع السائل المنوي وتخرج من القضيب عند القذف خلال عملية الجماع مع الزوجة.
  • أن يوجد ما يكفي من الحيوانات المنوية في السائل المنوي، لذا إذا كان عدد الحيوانات المنوية في السائل المنوي منخفضًا، فهذا يقلل من احتمالية تخصيب أحد الحيوانات المنوية لبويضة الزوجة. 
  • أن تكون الحيوانات المنوية فعالة وقادرة على الحركة وخالية من التشوهات، لذا إذا كانت حركة الحيوانات المنوية أو وظيفتها غير طبيعية فقد يعني هذا عدم تمكن الحيوانات المنوية من الوصول إلى بويضة الزوجة أو اختراقها.

اقرأ أيضًا: العلاقة بين ضمور الخصيتين والانتصاب

أسباب طبية تؤدي إلى العقم لدى الرجال

علاج للعقم عند الرجال

يمكن أن تنجم مشكلات الخصوبة لدى الرجال عن عدد من الأسباب الصحية سنتطرق إليها قبل معرفة هل يوجد طرق علاج العقم عند الرجال؟ وتشمل هذه الأسباب على:

دوالي الخصية

 تنتج هذه الحالة نتيجة تورم أوردة الخصية، وهو السبب الأكثر شيوعًا لعقم الرجال، وعلى الرغم من أن السبب المحدد وراء تسبب دوالي الخصية في العقم غير معروف، فيمكن أن يكون بسبب تدفق الدم غير الطبيعي، ويمكن أن تؤدي دوالي الخصية إلى انخفاض كمية وجودة الحيوانات المنوية.

حدوث عدوى

يمكن أن تؤثر بعض أنواع العدوى على إنتاج الحيوانات المنوية أو صحتها أو قد تسبب تندبًا يمنع مرورها، وذلك مثل التهاب البربخ أو التهاب الخصيتين، أو بعض الأمراض التي تنتقل عن طريق الاتصال الجنسي مثل: مرض السيلان أو فيروس نقص المناعة البشرية، ويمكن أن تؤدي بعض الالتهابات إلى تلف دائم بالخصية، إلا أنه في أغلب الأحيان لا يزال من الممكن علاج هذه الحالة.

مشكلات تتعلق بالقذف

تحدث العديد من حالات العقم نتيجة المعاناة من مشكلات بالقذف، منها:

  • ضعف القذف.
  • القذف المبكر.
  • تأخر القذف.
  • القذف العكسي: وذلك نتيجة اندفاع السائل المنوي إلى المثانة خلال هزة الجماع بدلاً من الخروج من طرف القضيب، وقد يتسبب في هذه الحالة الإصابة بمرض السكري وإصابات العمود الفقري وبعض الأدوية وجراحة المثانة أو البروستاتا أو الإحليل.

الأجسام المضادة المهاجمة للحيوانات المنوية

وهي خلايا مناعية تهاجم الحيوانات المنوية عن طريق الخطأ وتحاول القضاء عليها، ما يجعلها مرتبطة بمشكلات العقم لدى الرجال.

الأورام

 يمكن أن يؤثر تكون الأورام الخبيثة وغير الخبيثة على الأعضاء التناسلية الذكرية مباشرة، وذلك من خلال الغدد التي تفرز الهرمونات المتعلقة بالتكاثر مثل الغدة النخامية، كذلك في بعض الحالات يمكن أن تؤثر الجراحة أو العلاج الإشعاعي أو العلاج الكيميائي لعلاج الأورام على خصوبة الرجال.

الخصية المعلقة

قد تفشل إحدى الخصيتين أو كلتيهما في النزول من البطن إلى كيس الصفن لدى بعض الأجنة الذكور خلال مرحلة النمو، وتزداد احتمالية انخفاض الخصوبة لدى الرجال الذين أصيبوا بهذه الحالة.

الاختلالات الهرمونية

 يمكن أن ينتج العقم عند الرجال نتيجة اضطرابات في الخصيتين نفسهما أو عن خلل يؤثر على النظام الهرموني بالجسم، مثل الأمراض التي تؤثر على الغدة النخامية أو الغدة الدرقية أو الكظرية.

مشكلات تتعلق بالأنابيب التي تنقل الحيوانات المنوية

قد يصيب الأنابيب خلل يؤثر على وظائفها، بما في ذلك الصدمات أو الإصابة من جراحة سابقة أو العدوى، كذلك يمكن أن يحدث هذا الانسداد على أي مستوى، بما في ذلك داخل الخصية أو في البربخ أو بالقرب من قنوات القذف أو في مجرى البول.

خلل بالكروموسومات

قد ينتج خلل بالكروموسومات يؤدي إلى بعض الأمراض الوراثية مثل متلازمة كلاينفلتر، وهي مشكلة وراثية ينتج عنها ذكر مع اثنين من الكروموسومات X وكروموسوم Y واحد (بدلاً من واحد X وواحد Y) ما يتسبب في نمو غير طبيعي للأعضاء التناسلية الذكرية. 

مشكلات بالجماع

يمكن أن تشمل هذه المشكلات عدم القدرة على الحفاظ على انتصاب كافٍ لممارسة الجنس أو الجماع المؤلم أو التشوهات التشريحية مثل وجود فتحة مجرى البول أسفل القضيب، كذلك قد يشمل ذلك مشكلات نفسية.

تناول أدوية معينة

يمكن أن يؤدي العلاج ببدائل التستوستيرون وأدوية السرطان وبعض أدوية القرحة وكذلك بعض أدوية التهاب المفاصل إلى إضعاف إنتاج الحيوانات المنوية وتقليل خصوبة لدى الرجال.

العمليات الجراحية السابقة

قد تؤثر بعض العمليات الجراحية على وجود الحيوانات المنوية في السائل المنوي، مثل قطع القناة الدافقة، والجراحات المجراة بكيس الصفن أو الخصية، كذلك جراحات البروستاتا.

أسباب بيئية تؤدي إلى العقم لدى الرجال

يمكن أن تؤدي بعض الأسباب البيئية إلى العقم لدى الرجال مثل التعرض المفرط لبعض العناصر البيئية ويشمل ذلك الحرارة والسموم والمواد الكيميائية إلى تقليل إنتاج الحيوانات المنوية أو وظيفتها، وتشمل الأسباب ما يلي:

  • المواد الكيميائية الصناعية: إذ قد يساهم التعرض المطول لبعض المواد الكيميائية ومبيدات الآفات ومبيدات الأعشاب ومواد الطلاء في انخفاض عدد الحيوانات المنوية.
  • التعرض للمعادن الثقيلة: قد يؤدي التعرض للرصاص أو غيره من المعادن الثقيلة أيضًا إلى العقم.
  • الإشعاع أو الأشعة السينية: يمكن أن يقلل التعرض للإشعاع من إنتاج الحيوانات المنوية، خاصة الكميات الكبيرة إذ قد تؤدي إلى تقليل إنتاج الحيوانات المنوية بشكل دائم.
  • ممارسات يومية: قد تؤدي بعض الممارسات اليومية إلى عقم الرجال مثل الجلوس لفترات طويلة أو ارتداء ملابس ضيقة أو العمل على جهاز كمبيوتر محمول لفترات طويلة، كل هذا من الممكن أن يؤدي إلى زيادة درجة حرارة كيس الصفن ما قد يقلل إنتاج الحيوانات المنوية بشكل طفيف.

أسباب تتعلق بنمط الحياة تؤدي إلى العقم لدى الرجال

يوجد عدة أسباب أخرى تتعلق بنمط الحياة وقد تؤدي بالشخص إلى ضعف قدرتها الإنجابية:

  1. تعاطي المحفزات البنائية: من الممكن أن يؤدي تعاطي المحفزات البنائية التي يتناولها بعض الشباب لأجل قوة وضخامة العضلات إلى تقلص حجم الخصيتين وتقليل إنتاج الحيوانات المنوية بها.
  2. تعاطي المخدرات: مثل الكوكايين أو الماريجوانا إذ تؤدي إلى تقليل عدد ونوعية الحيوانات المنوية.
  3. شرب الكحول: إذ يمكن أن يقلل شرب الكحول من مستويات هرمون التستوستيرون ما يسبب ضعف الانتصاب وتقليل إنتاج الحيوانات المنوية. 
  4. التدخين: إذ قد يؤثر التدخين سلبًا على خصوبة الرجل.
  5. زيادة الوزن: تؤثر السمنة على الخصوبة بعدة طرق، وذلك عن طريق التأثير على الحيوانات المنوية نفسها وكذلك عن طريق التسبب في تغيرات هرمونية تقلل من خصوبة الذكور.

هل يوجد علاج للعقم عند الرجال؟

بعد أن استعرضنا الأسباب المحتملة التي قد تؤدي للعقم عند الرجال، قد يتساءل البعض هل يوجد طرق علاج العقم عند الرجال؟ لكننا نوصي قبل البحث عن علاج العقم عند الرجل، بأن تخضع الزوجة أيضًا للفحوصات الطبية لمعرفة ما إذا كان هناك أسبابًا تتعلق بالزوجة أيضًا. يمكن أن تشمل علاجات العقم عند الذكور ما يلي:

التدخل الجراحي

عند السؤال هل يوجد طرق علاج العقم عند الرجال؟ فكثير من الأحيان من الممكن التدخل جراحيًا لعلاج مشكلة العقم وذلك مثل عملية ربط الأوردة المنتفخة، وهي عملية جراحية مجهرية للحالات التي تعاني من دوالي الخصية تعتمد على ربط الأوردة المنتفخة ومن ثم الحفاظ على الأوعية الدموية الطبيعية، ويعد هذا النوع من العمليات الأكثر شيوعًا، كذلك يوجد عمليات لإصلاح انسداد أنابيب السائل المنوي.

علاج العدوى

مثلما ذكرنا فقد تتسبب العدوى البكتيرية أو العدوى المنقولة جنسيًا في إضعاف الحيوانات المنوية ومن ثم قلة الخصوبة لدى الرجل، وقد يصف الطبيب في هذه الحالة المضادات الحيوية.

العلاج الهرموني

قد يوصي الطبيب ببدائل الهرمونات أو الأدوية في الحالات التي يكون فيها العقم ناتجًا عن ارتفاع أو انخفاض مستويات بعض الهرمونات المفرزة من الغدة النخامية أو الدرقية أو هرمونات الذكورة، وتعد من أكثر الطرق المتبعة.

علاج العقم عند الرجال صفر

عندما يكون العقم عند الرجال صفر، يمكن أن يكون ذلك بسبب مشكلة في إنتاج الحيوانات المنوية أو وجود عيوب هيكلية في الجهاز التناسلي. يمكن للأطباء استخدام العديد من العلاجات لمعالجة هذه الحالة، بما في ذلك العلاجات الدوائية، والتغييرات في نمط الحياة، والجراحة في بعض الحالات الخطيرة. من الأمور المهمة للمرضى التحدث مع أطبائهم لتحديد الخيارات المناسبة لهم بناءً على حالتهم الصحية وتوقعاتهم.

تقنيات مساعدة على الإنجاب

يمكن أن يوصي الطبيب بالاتجاه إلى تقنيات مساعدة مثل الحقن المجهري، إذ تؤخذ عينة السائل المنوي من الرجل إما طريق الاستنماء باليد أو تستخرج الحيوانات المنوية جراحيًا من أنسجة الخصية أو عن طريق سحبها باستخدام إبرة، ثم تخصب بها بويضة الزوجة المنشطة مسبقًا ثم ينقل الجنين المكون إلى رحمها بعد عدة أيام.

مضاعفات العقم عند الرجال

تتنوع مضاعفات العقم عند الذكور بحسب الأسباب والظروف التي تؤدي إلى العقم. قد تشمل هذه المضاعفات:

  1. انخفاض مستويات الهرمونات الذكرية: قد يعاني بعض الذكور من انخفاض في إنتاج الهرمونات الذكرية المسؤولة عن إنتاج الحيوانات المنوية، مما يؤدي إلى ضعف الخصوبة.
  2. اضطرابات في الجهاز التناسلي: قد تكون هناك مشاكل في الجهاز التناسلي مثل تضيق القنوات المنوية، أو وجود تشوهات عضوية في الخصيتين، أو انسداد في القنوات التناسلية.
  3. التعرض للعوامل البيئية: قد تؤثر بعض العوامل البيئية مثل التلوث البيئي والإشعاعات على جودة الحيوانات المنوية وتسبب ضعف الخصوبة.
  4. الأمراض المزمنة: بعض الأمراض المزمنة مثل داء السكري وارتفاع ضغط الدم يمكن أن تؤثر سلباً على الخصوبة لدى الذكور.
  5. العادات السيئة: التدخين وتعاطي المخدرات وتناول الكحول قد تؤثر سلباً على جودة الحيوانات المنوية وتزيد من خطر العقم.
  6. العوامل الوراثية: بعض الحالات الوراثية يمكن أن تؤثر على الخصوبة، مثل متلازمة كلاينفيلتر ومتلازمة كلاينفيلتر.

هذه بعض المضاعفات الشائعة للعقم عند الذكور، وقد يختلف التشخيص والعلاج اعتماداً على الحالة الفردية لكل شخص. من الضروري استشارة الطبيب لتحديد السبب الدقيق وخطة العلاج المناسبة.

شاهد في هذا الفيديو أنواع العقم عند الرجال:-

من هو أفضل دكتور لعلاج العقم عند الرجال؟

لتحصل على تشخيص وافٍ لحالتك وعلاج فعّال فأنت تحتاج إلى مقابلة طبيب ذكورة مشهود لها بالكفاءة، لذا نرشح لك د. محمود فوزي غالي دكتور افضل دكتور عقم وذكوره في مصر والحقن المجهري والذي يدير عيادات طب الرجال التي تتميز بأنها عيادات مجهزة ومتكاملة وبنظام متكامل للتعقيم المستمر.

المراجع: